fbpx مسلسلا "ذي كراون" و"ذي ماندالوريان" يتصدران السباق لجوائز "إيمي" مع 24 ترشيحا | Chakchouka Times تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

شكشوكة تايمز جريدة إلكترونية مستقلة شاملة

مسلسلا "ذي كراون" و"ذي ماندالوريان" يتصدران السباق لجوائز "إيمي" مع 24 ترشيحا

Share

 

تصدر مسلسلا "ذي كراون" من "نتفليكس" عن العائلة الملكية البريطانية و"ذي ماندالوريان" من "ديزني +" المستوحى من عالم أفلام "حرب النجوم"، الثلاثاء الترشيحات لجوائز "إيمي" التلفزيونية الأميركية البارزة، مع 24 ترشيحا لكل منهما.
وهيمن العملان على فئة أفضل مسلسل درامي الرئيسية، فيما تصدر الأبطال الخارقون في مسلسل "واندافيجن" من عالم "مارفل" السباق في فئة أفضل مسلسل قصير.
كما احتل مسلسل "ذي هاندمايدز تايل" (21 ترشيحا) والعمل الكوميدي "تيد لاسو" (20 ترشيحا) موقعا متقدما في قائمة المسلسلات الأكثر حصدا للترشيحات للفوز في النسخة الثالثة والسبعين من جوائز "إيمي" الموازية في عالم التلفزيون لجوائز الأوسكار في السينما.
وسيُعلن عن الفائزين خلال حفلة تقام في 19 سبتمبر في لوس أنجليس بمشاركة "عدد محدود" من الحاضرين في صفوف الجمهور.
ويشكل ذلك نوعا من العودة إلى الوضع الطبيعي بعدما أقيمت حفلة توزيع جوائز "إيمي" العام الماضي افتراضيا من داخل مسرح فارغ، وكان الفائزون يتلقون جوائزهم من منازلهم.
وسيقدم الحفل الممثل الكوميدي الأميركي سيدريك ذي إنترتينر، وهو سيكرم أفضل الإنتاجات في عالم التلفزيون بعد عام فريد من نوعه طبعته جائحة كوفيد-19 التي تسببت بإرجاء تصوير الكثير من الأعمال وتبديل مواعيد عرضها عبر الشاشات.
كما أمضى أعضاء أكاديمية التلفزيون الـ25 ألفا الذين يحق لهم التصويت في هذه الجوائز، أشهرا طويلة في المنزل حيث تمعّنوا في مشاهدة مجموعة محدودة من الأعمال التلفزيونية.
وفي فئته، يتنافس مسلسل "ذي كراون" الذي أثار ردود فعل حتى من العائلة الملكية البريطانية، مع "ذي ماندالوريان" الذي ساهم في استقطاب مشتركين جدد كثر إلى منصة "ديزني +"، إضافة إلى "ذي هاندمايدز تايل" ومسلسل "بريدجيرتون" الرائج للغاية.
وكانت الأجزاء الثلاثة السابقة من "ذي كراون" الذي حقق نجاحا عالميا كبيرا، قد رُشحت أيضا في فئة أفضل مسلسل درامي في السنوات السابقة، من دون حصد أي جائزة "إيمي" على غرار سائر أعمال "نتفليكس".
كما رُشح لنيل جوائز "إيمي" الممثلون الرئيسيون في المسلسل، وهم إيما كورين عن تأديتها شخصية الأميرة ديانا، وجوش أوكونور بدور الأمير تشارلز، وأوليفيا كولمان بدور الملكة إليزابيث الثانية.
أما عن فئة أفضل مسلسل قصير، أي الأعمال التلفزيونية المؤلفة من موسم واحد فقط، فستشهد بلا شك المنافسة الأقوى: إذ تضم قائمة المرشحين مسلسل "واندافيجن" للأبطال الخارقين في عالم "مارفل"، و"ذي كوينز غامبيت" و"مير أوف إيستاون" و"آي ماي ديستروي يو".
وقد زادت "ديزني+" حصتها من ترشيحات "إيمي" من 19 في عامها الأول السنة الماضية، إلى 71 هذا العام.
ومع جمع الترشيحات المحققة على المنصات الأخرى للشركة الأم مثل "ايه بي سي" و"هولو"، حصدت "ديزني" العدد الإجمالي الأكبر للترشيحات مع 146.
واستحوذت" إتش بي أو" مع منصتها للبث التدفقي "إتش بي أو ماكس" على 130 ترشيحا، لتحطم الرقم القياسي الذي حققته "نتفليكس" العام الماضي مع 129 ترشيحا.
 

محاور
ثقافية
الكلمات المفاتيح
جوائز إيمي الأوسكار ذي كراون نتفليكس ذي ماندالوريان ديزني
الكاتب

Share