fbpx المنتخب التونسي: الكبير يبحث عن قناص.. الرقيق في البال وباب مفتوح أمام حنبعل المجبري | Chakchouka Times تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

شكشوكة تايمز جريدة إلكترونية مستقلة شاملة

المنتخب التونسي: الكبير يبحث عن قناص.. الرقيق في البال وباب مفتوح أمام حنبعل المجبري

Share


علم موقع " شكشوكة تايمز" أن الإطار الفني لمنتخب كرة القدم بقيادة منذر الكبير اعتبر أن التربص الإعدادي الذي برمج من 4 إلى 13 أكتوبر الجاري قد حقق أهدافه، خاصة في ظل لعب مقابلتين وديتين ضد كل من السودان ونيجيريا، الأمر الذي مكن الإطار الفني من تقييم مردود اللاعبين في هذه المرحلة الاستثنائية والوقوف على نقاط الضعف التي يجب العمل من أجل تداركها ونقاط القوة التي يجب تدعيمها.
هذا وقد لوحظ مثلا أن المنتخب ولئن أصبح يمتلك خط دفاع محترم فإنه وجب التركيز على تدارك ما لاح من بطء في التعامل مع الكرة في بعض الوضعيات وبالتالي حاجة هذا الخط لمزيد التنشيط . كما لوحظ أن خط الهجوم  يحتاج بصورة أكيدة للتعزيز على الأقل بمهاجم قناص رغم النجاح في تسجيل أربعة أهداف في المقابلتين.

نجاح الرهان على هؤلاء 

بالنسبة الى اللاعبين يبدو أن الإطار الفني أصبح على قناعة تامة باهمية منح الفرصة لعدد من الشبان للعب في التشكيلة وعلى ثقة بقدرتهم على تقديم الاضافة المطلوبة. ويتعلق الأمر بالخصوص بحمزة رفيعة وأنيس بن سليمان ومحمد دراغر  الذين بامكانهم افتكاك أماكن قارة في التشكيلة إلى جانب المراهنة على تطور مستوى كل من منتصر الطالبي وجاسر الخميري. 

ماذا عن عمر الرقيق؟ 

من جهة اخرى ورغم عدم مشاركته في التربص الأخير إثر حصوله على ترخيص بالغياب حتى يتمكن من إتمام إجراءات انتقاله من هرتا برلين الألماني إلى أرسنال الانجليزي، فان الاطار الفني يعتبر أن عمر الرقيق قادر على ان يكون عنصرا هاما في التشكيلة وبالتالي ستكون إضافته مضمونة. 

ملف المجبري سيبقى مؤجلا 

موقع " شكشوكة تايمز" استفسر عن وضعية لاعب شبان مانشستر يونايتد الإنجليزي حنبعل المجبري، إثر دعوته للالتحاق بمنتخب فرنسا لأقل من  18 سنة وهل أن مسؤولي جامعة كرة القدم قد أغلقوا ملف إمكانية تعزيزه لصفوف منتخب الأكابر بشكل نهائي بعدما كان على وشك المشاركة في التربص الأخير، فكان الرد من مسؤول بارز في المنتخب والذي أوضح لنا بأن أبواب منتخب الاكابر ستبقى مفتوحة أمام حنبعل المجبري مادامت القوانين تخول له نظرا لصغر سنه إمكانية الاختيار لاحقا اللعب إما لمصلحة  منتخبنا الوطني أو لمصلحة المنتخب الفرنسي. وبالتالي فإن مسؤولي الجامعة يفضلون انتظار المدة الكافية فربما تتغير المعطيات و تبقى كل الفرضيات مطروحة حول هذا اللاعب القادر على الافادة بشكل كبير.

 

محاور
رياضية
الكلمات المفاتيح
المنتخب التونسي منذر الكبير عمر الرقيق حنبعل المجبري حمزة رفيعة أنيس بن سليمان
الكاتب

Share